هل سيؤثر الذكاء الصناعي على مستقبل سوق العقارات

1 551
  • ما هي التحليلات التنبؤية؟

رغم أن المصطلح يبدو معقدا، ولكن التحليلات التنبؤية ليست بالمفهوم صعب الفهم، حيث تعد التحليلات التنبؤية الطريق لتحليل البيانات الكبيرة للتنبؤ بالآفاق المستقبلية، وتتوضع في صميم علم البيانات حيث لا يمكن الكشف بسهولة عن هذه الآفاق حتى بواسطة خبراء، ورغم أن التحليلات التنبؤية ليست مرادفة لقراءة المستقبل ولكنها متقاربة معه بشكل كبير.

هذه التحليلات توفر فائدة كبيرة لبعض القطاعات، حيث تقدم توقعات موثوقة لما يمكن أن يحدث في المستقبل من خلال تضمين الظروف الحالية والسابقة، مع أخذ نسب الخطر بعين الاعتبار.

  • لماذا التحليلات التنبؤية؟

اليوم، تتجه الشركات سواء كانت صغيرة أو كبيرة إلى علم التحليل التنبؤي لزيادة ميزتهم التنافسية ونموهم ، فكل شيء يتعلق بإنشاء عمليات صنع القرار بشكل سلس للمستخدمين ولإنتاج رؤى جديدة تؤدي لتحسين النشاطات، وباستخدام مثل هذه التحليلات يمكن إنشاء نموذج للتنبؤ بقيم البيانات الجديدة المختلفة، وبالرغم من وجود بعض المخاطر التي تنجم عن الاعتماد المفرط على مثل هذه الأدوات، فهي ليست مثالية لأنها تعتمد على الاحتمالات وترابط المعطيات لتحليل البيانات الكبيرة.

  • أسواق العقارات والتحليلات:

إن أسواق العقارات معقدة ومتقلبة وتتغير باستمرار ويريد مستثمرو العقارات أن يكونوا قادرين على تقييم ممتلكاتهم المحتملة فيما إذا كانت استثمار جيد أم لا، فغايتهم هي اتخاذ قرارات استثمار ذكية تحقق أكبر عائد لهم، باستخدام علم التحليل التنبؤي سيكون للمستثمرين القدرة على تحديد المكان والزمان المناسب للاستثمار، والقدرة أيضا على تحسين اختياراتهم وتحديد القيمة الفعلية للعقارات، وهناك مقاييس إضافية مثل توقعات الأسعار، ومخاطر تقلب السوق، وتحليل رغبات العميل فهي عوامل أساسية للمستثمرين.

  • توجيه المستثمر العقاري:

تساعد التحليلات التنبؤية المستثمرين على إدارة عقاراتهم المؤجرة بطريقة أكثر فاعلية، مما يؤدي لزيادة عائدات الاستثمار، على سبيل المثال، تملك شركة Mashvisor’s Airbnb  للتنبؤ بالأعمال والتسعير القدرة على توقع العنصر الأساسي الذي يجب التركيز عليه، وما يجب القيام به لزيادة معدلات الاستملاك الذي سيزيد التدفق النقدي للشركة في المستقبل.

ويمكن استخدام نفس التحليل لتصميم المنزل، من خلال تقرير فيما إذا كان ينبغي للمستثمر شراء منزل بغرفة أم بغرفتين أم بثلاث غرف نوم وما عدد الحمامات التي يجب أن تكون فيه؟

فجميع المعطيات الهامة التي تدخل في تحديد الاستثمارالأعلى تقدم جوابا حاسما عندما يتعلق الأمر بشراء عقار.

  • في مواجهة علم التحليل التقليدي:

لقد تم إنشاء مواقع مثل Mashvisor و corelogic.com لمساعدة المستثمرين العقاريين في اتخاذ قرارات استثمارية أكثر عقلانية وحكمة باستخدام التحليلات التنبؤية،  في شركة ماشفيسور على سبيل المثال، يتم جمع بيانات كبيرة لمساعدة المستثمرين العقاريين على تقييم أوضاع السوق السكانية، وتوقعات الأسعار، ومقاييس المخاطر، وتحولات التوزع السكاني والأساسيات السوقية بشكل صحيح ضمن أي حي في جميع أنحاء الولايات المتحدة، على عكس التحليلات التقليدية حيث جمعت فيها البيانات الكبيرة وحللت لتوفير منظور متعلق بالماضي لاكتشاف ما قد حصل من أخطاء، فاليوم البيانات الكبيرة توفر لمحة عن المنظر العام، وهذا يعني أنه يمكن للمستثمرين العقاريين استخدام هذه الأدوات بسهولة لاتخاذ أفضل قرار ممكن عندما يتعلق الأمر بشراء العقارات الاستثمارية.

  • تحديد الإتجاهات:

يمكن أن توفر هذه التحليلات للمستثمرين العقاريين العديد من الفوائد عندما يتعلق الأمر  قرارات الاستثمار، مما يؤدي لتوفير ضخم في التكاليف والكفاءات العاملة بالمقام الأول، معتمدين على توقعات دقيقة تعمل على مدار الساعة.

وتمكن هذه التحليلات المستثمرين من تحديد الاستثمارات المهمة، والتنبؤ بالأماكن التي سيزداد فيها النمو السكاني، وتفادي المشاكل التي قد تحدث في المستقبل وهذا سيزيد من العائدات التسويقية في المستقبل.

يعد تحديد الاتجاهات أمر بالغ الأهمية عندما يتعلق الأمر بشراء عقار استثماري، لأن هذه التحليلات تقيم التكاليف والمخاطر للمستثمر الذي يعطي الموافقة أو الرفض، أي تقيم فيما إذا كان ينبغي للمستثمر أن يشتري الاستثمارات المتوفرة أم لا.

 

  • القدرة على شراء أفضل العقارات:

تسمح التحليلات التنبؤية للمستثمرين العقاريين التنبؤ بأفضل تصميم عقاري يمكن شراؤه في المستقبل، بالإضافة للتنبؤ بشعبية العقار وما إلى ذلك. حيث يريد المستثمرون الحصول على أعلى الأرباح من استثماراتهم فمثلا إذا كان هناك طلبا متزايدا على الإيجارات من قبل العائلات الصغيرة، فلن يضطر المستثمر لشراء ممتلكات استثمارية ضخمة لاستهداف مثل هذه العائلات، لأن منزلا مكون من غرفتي نوم سيكون أكثر من كافي لمثل هذه العائلات.

فالمستثمر سيحدد مطلبه وهذه التحليلات ستمكنه من الحصول على أكبر عائد على إستثماراته.

 

  • استهداف المستأجرين:

يمكن للتحليلات التنبؤية تحديد المستأجرين المستهدفين للمستثمر العقاري، يمكن المستثمر من تحديد متطلبات المستأجر المستهدف وكيف سيتغير في السنوات المقبلة، فهل سيكون هناك تدفق متزايد من الناس الذين يبحثون عن الإيجار في الحي الفلاني على سبيل المثال؟ وهل سيكون هؤلاء المستأجرون نفسهم خلال 5 سنوات كما هو الحال اليوم أم سيتغير التركيبة السكانية للحي ولمَ يعد هذا مهما؟

هذه التحليلات ستخبر المستثمرين بما إذا كان هنالك أناس سيستأجرون عقاراتهم خلال 3-2 سنوات، وبالمجموعات التي يجب استهدافها وتركيز العقارات عليها، كطلاب الجامعات والأسر الصغيرة وأصحاب المهن الفردية…إلخ، هذا سيساعد في توجيه التسويق للحصول على مستأجرين جدد، كما سيوفر للمستثمرين الإمكانية على معرفة قدرة المستأجرين المستهدفين على تحمل الإيجار أم لا للحفاظ على تدفق نقدي فعال.

باختصار فإن فهم البيانات الكبيرة يمكن أن يوفر للمستثمرين العقاريين صورة مفصلة لسوق العقارات التي تعطيهم ميزة تنافسية في السوق العقارية، فهي تعطي كل شيء عن احتواء المعطيات، وتنظيمها، ومراقبة النتائج للحصول على المطلوب وما يجب أن تكون عليه في المستقبل.

…………………………………

ترجمة: Wessam Abo Zayed

المصدر

Comments
Loading...